«مسافر دوت كوم» يتعاون مع مؤسسة نور دبي في حملة جمع تبرعات


0 رابط مختصر

أعلن موقع "مسافر دوت كوم" أول موقع إلكتروني لخدمات السفر في دول مجلس التعاون، ومؤسسة نور دبي الخيرية عن إطلاقهما حملة مشتركة بهدف المساهمة في جمع التبرّعات لمساعدة الأطفال والبالغين في أثيوبيا على مكافحة مرض الرمد الحُبيبي (تراخوما) الذي يتسبب بحالات عمى يمكن علاجها والوقاية منها. 

وتهدف هذه المبادرة- الأولى من نوعها بالنسبة لموقع "مسافر دوت كوم" إلى تعزيز الوعي بمرض الرمد الحُبيبي (تراخوما) وهو مرضٌ معدي يمكن الوقاية منه نظراً لكونه ناجماً عن الافتقار إلى أدنى مقوّمات النظافة الشخصية والمياه النظيفة وأنظمة الصرف الصحي المناسبة؛ حيث ستقوم مؤسسة نور دبي باستخدام التبرعات في إطار برنامجها الخاص بمكافحة هذا المرض، والذي سيتيح للمصابين باقة علاجية شاملة.

وقال سعادة الشيخ محمد عبد الله آل ثاني، رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة ورئيس مجلس الإدارة والمؤسس الشريك في "مسافر دوت كوم": "يسرّنا الدخول بهذه الشراكة الخيرية التي تندرج في إطار الرؤية العالمية 2020 لمكافحة هذا المرض، ويشرّفنا التعاون مع مؤسسة نور دبي؛ حيث ندرك أهمية مساعدة المحتاجين في أي مكان، ونرى بأن جهودنا المشتركة ستقدّم العون الكبير للمصابين بهذا المرض في أثيوبيا، لذا سنواصل التعاون مع مؤسسة نور دبي على تقديم منهجيات مبتكرة لمعالجة الرمد الحُبيبي (تراخوما)".

وتُعنى مؤسسة نور دبي الخيرية- التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً لها- بالوقاية من العمى وأمراض البصر، وتحرص على توفير المساعدة والعناية على أوسع نطاق عالمي ممكن. وكانت المؤسسة قد انطلقت عام 2008 تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتصل خدماتها لعلاجية لأكثر من 24 مليون شخص في أفريقيا وآسيا؛ إذ قامت المخيّمات المتنقلة التابعة للمؤسسة، والمتخصصة في فحص العيون، بإجراء اختبارات فحوصات النظر لـ234,525 شخصاً مع تنفيذ 23,621 عملية جراحية في هاتين القارتين حتى اليوم.

وأكّدت د.منال عمران تريم، عضو مجلس الأمناء والمدير التنفيذي لمؤسسة نور دبي على أهمية مواصلة عمل برامج المؤسسة عن طريق الشراكات الاستراتيجية مع مختلف المؤسسات والشركات المعنية في الدولة وخارجها.

وقالت معلّقة: "نوّد توجيه جزيل شكرنا إلى القائمين على موقع "مسافر دوت كوم" لما يقدمونه من دعم في هذه المبادرة الهامّة لتمويل برامج وحملات مكافحة العمى؛ إذ يهدف برنامجنا إلى مساعدة سكان المناطق الريفية في أثيوبيا ممن لا يستطيعون الحصول على الرعاية الصحية العينية في الحالة العادية، وذلك لأنّه لا يوجد في البلاد سوى ما يقارب 95 طبيباً عينياً يتركز 60 منهم في العاصمة أديس أبابا، مما يجعل الخدمات العينية محدودة للغاية ولاسيما في الأرياف، ومن هنا تنبع أهمية هذا النوع من المبادرات ودعم شركائنا من خلال توفير خدماتنا لهذه الشرائح التي هي بأمس الحاجة إليها".

وأوضحت د. تريم بأن هذا المشروع ينطوي على أهمية خاصّة نظراً لدوره في تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية لهذه العائلات عبر تزويدها بالعلاج من الرمد الحُبيبي (تراخوما)".

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحملة التي تنظمها لجنة المسؤولية الاجتماعية في "مسافر دوت كوم" وفريق مؤسسة نور دبي تعدّ الأولى ضمن سلسلة من المبادرات التي يعتزم الموقع الإلكتروني إطلاقها في سياق استراتيجيته الهادفة إلى رد الجميل وخدمة المجتمعات التي يعمل بها.

اخر الاخبار

التعليقات

اترك تعليقاً


تعليقات الفيس

اترك تعليقاً